القرآن الكريم

كل ما يخص القرآن الكريم من تجويد وتفسير وكتابة, القرآن الكريم mp3,حفظ وتحميل واستماع. تفسير وحفظ القران

نسخ رابط الموضوع
https://vb.kntosa.com/showthread.php?t=23892
1230 0
02-24-2023 06:12 AM
#1  

افتراضيروائع البيات لـ د/ رقية العلواني سورة الأنعام122-126


كن نوراً لغيرك




روائع البيات لـ د/ رقية العلواني سورة الأنعام122-126 14847719840_04134d59


(أَوَمَنْ كَانَ مَيْتًا فَأَحْيَيْنَاهُ وَجَعَلْنَا لَهُ نُورًا يَمْشِي بِهِ فِي النَّاسِ كَمَنْ مَثَلُهُ فِي الظُّلُمَاتِ لَيْسَ بِخَارِجٍ مِنْهَا كَذَلِكَ زُيِّنَ لِلْكَافِرِينَ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ) 122

كيف كيف يكون الانسان ميت ثم بعد ذلك يحيى كيف؟




الكفر والظلال والشرك موت , موت لمعاني الانسانية في الانسان لانه الانسان لا يحيى بتلك الانفاس لا يحيى بمجرد ان يكون حيا بمعنى ان تظهر عليه علامات الحياة البيولوجية او الفوسيولوجية ( تنفس , اكل , حركة) صحيح هذه علامات الحياة ولكن العلامات المتعلقة بالبدن , والانسان ما اصبح انسان ببدنه فقط ابدا , ما اصبح انسانا بهذه الخلقة من الطين, اذا بأي شيء ؟




(أَوَمَنْ كَانَ مَيْتًا فَأَحْيَيْنَاهُ)
الحياة هي في الايمان الحياة هي في ذلك المنهج , الحياة هي في اتباع هذا المنهج العظيم في كتاب الله عزوجل, واحيانا لو تدبرنا فعلا في كتاب الله عزوجل وكذلك في نفس الوقت وهو كما ذكرنا من اعظم قواعد التدبر ان تقرا القران وانت في ذات الوقت تقرا الواقع الذي تعيشه المجتمع من حولك بعين متفحصة عين تبحث عن العلاج لا تبحث فقط عن الداء عين لا تنظر فقط وتقع على المساوء والمعايب فقط لاجل ان تظهرها وتنتقدها فحسب لاء, وإنما تبحث عن النقد البناء بمعنى تقف على تلك العيوب والادواء لاجل ان تبحث لها عن العلاج وتقوم فعلا وتبدا الشروع في معالجتها هذا هو القران و رسالة القران .


القران يعلمنا التفكر يعلمنا ممارسة التدبر في حياتنا في مختلف الوقائع , ماذا لو انك انت كنت لا قدرالله وقع حادث طائرة او حادث سياره او اي شيء من الحوادث ؟ وانت كنت الشخص الذي قدر الله لك ان تنجو من ذلك الحادث ومن حولك اشخاص لا تدري ايهم فارق الحياة ايهم لم يفارق, ما هو دورك كانسان




انت الحي الوحيد الذي على الاقل تستطيع ان تقف وتقوم وتقدم المساعدة , الدور الانساني الذي يفرضه عليك ضميرك ان تمد يد العون لهؤلاء ان تساعد ان تنقذ , الايمان حياة الايمان نور وكل ما سوى ذلك وكل ما هو خارج تلك الدائرة موت وظلال , وانت الذي بيدك الان كانسان مؤمن هداك الله عزوجل بهذا القران العظيم لهذه المعاني العظيمة ,


دورك ان تحمل النور وتسير به في تلك الظلمات لتساعد الناس وتنير لهم الطريق كما انار الله لك طريقك , وان تحاول ان تصل في مرحلة لانقاذ هؤلاء من استطعت من مرحلة الهلاك لان الله سبحانه وتعالى كتب لك هذه الحياة بالايمان.


هذا دور الانسان المؤمن



احذروا الإعلام المضلل!



(وَإِذَا جَاءَتْهُمْ آيَةٌ قَالُوا لَن نُّؤْمِنَ حَتَّى نُؤْتَى مِثْلَ مَا أُوتِيَ رُسُلُ اللَّهِ اللَّهُ أَعْلَمُ حَيْثُ يَجْعَلُ رِسَالَتَهُ سَيُصِيبُ الَّذِينَ أَجْرَمُوا صَغَارٌ عِندَ اللَّهِ وَعَذَابٌ شَدِيدٌ بِمَا كَانُوا يَمْكُرُونَ )(124)الانعام


تدبروا معي هنا جاء الحديث عن الرسالة , لماذا ؟ الرسل ؟ الانبياء ؟



هم من اكثر الناس الذين يحملون النور , نور الكتاب نور الايات نور المنهج ,


(سَيُصِيبُ الَّذِينَ أَجْرَمُوا صَغَارٌ عِندَ اللَّهِ وَعَذَابٌ شَدِيدٌ بِمَا كَانُوا يَمْكُرُونَ)


بما كانوا يحولون بين الناس وبين الحق , بين الناس وبين الوصول الى الخير والمعروف والنور , اؤلئك الذين يحولون بين الناس وبين وصول الحقائق اليهم .


وهنا نريد في الحقيقة ان نقف عند بعض الادوار التي اصبحت فعلا تشكل محاور عديدة في مجتمعاتنا تتحكم كثيرا في حياة الناس في واقع الناس للرأي العام دور الاعلام دور وسائل الاعلام , للاسف الشديد بعض هذه الوسائل اصبحت تحول بين الناس وبين وصول الحقائق اليهم , الحقائق التي اقصد بالمعنى العام بدون تحيز بمنتهى الموضوعية بمعنى مطابقة الامر للواقع حتى في نقل الخبر , عليك ان تنقل ذلك الخبر كما حدث في الواقع لا تنقل الراي, رايك شيء اخر عما حدث , الخبر هو هو كما هو وقع في الواقع وحدث ولكن الراي هو تعليق وتصور مبني على اشياء مختلفة , فللاسف البعض اصبح يخلط بين الراي و الحقيقة فيقدم رايه على انه هو الحقيقة والواقع ان الحقيقة هي ماحدث في واقع الامر و ليس هو ما راى الناس هذا شئ ء من المكر, بسيط قد ينظر الناس اليه بشيء بسيط ولكن ليس بهين ولا بسيط فلك ان تتخيل ما يحدث الان في عالمنا و في مجتمعاتنا , كلمة الحق كلمة الخير الكلمة التي فيها نفع للناس , اصبح البعض يحول بين تلك الكلمة وبين ان تصل الى الاخرين , لماذا؟ الاهواء تحكم الاهواء , هل هذا في صالح المجتمع ؟


نحن كمجتمعات كمؤسسات كافراد بحاجة الى اجراء عمليات مراجعة للنفس ,


لا لاجل اظهار العيوب والمساوئ , وانما لاجل المعالجة والتصحيح.




اهم اسباب انشراح الصدر



روائع البيات لـ د/ رقية العلواني سورة الأنعام122-126 -2-728.jpg?cb=125603

انت حين تشكو من شيء جسدي في جسدك تذهب الى الطبيب لماذا؟ لتظهر العيب؟ لتظهر المرض؟ لا , لتعالج فما بالك حين تصاب ارواحنا وانفسنا وتصاب انفسنا وتصاب اسرنا كذلك بمختلف الادواء والعلل والامراض لا نبادر لمعالجتها ونتصور ان التكتم على الموضوع سينهي القضية وسيأتي بالحل لا, وتأملوا معي في كل الايات التي جاءت بعد ذلك وهي تقدم لنا المنهج , تقدم لنا ثمرات تطبيق المنهج في حياتك , المنهج بكل جزئياته وتفصيله قال
(وَقَدْ فَصَّلَ لَكُم مَّا حَرَّمَ عَلَيْكُمْ)الانعام 119
الحرام والحلال منهج متكامل , الايمان كل لا يتجزأ


{فَمَنْ يُرِدِ اللَّهُ أَنْ يَهدِيَهُ يَشْرَحْ صَدْرَهُ لِلْإِسْلَامِ وَمَنْ يُرِدْ أَنْ يُضِلَّهُ يَجْعَلْ صَدْرَهُ ضَيِّقًا حَرَجًا كَأَنَّمَا يَصَّعَّدُ فِي السَّمَاءِ كَذَلِكَ يَجْعَلُ اللَّهُ الرِّجْسَ عَلَى الَّذِينَ لَا يُؤْمِنُونَ (125)}.الانعام
{فَمَنْ يُرِدِ اللَّهُ أَنْ يَهدِيَهُ يَشْرَحْ صَدْرَهُ لِلْإِسْلَامِ)
وتدبروا معي في تلك الكلمات المفردات , المفردات القرانية التي في حقيقة الامر هي تولد مفاهيم هداية انشراح للصدر
(يَشْرَحْ صَدْرَهُ)
نصا عبارة ,نحن نفتقد لانشراح الصدر اتساع الصدر للاسف في مجتمعاتنا.
للاسف في مجتمعاتنا اليوم كثير من الكبار حتى الصغار يعانون من ضيق الصدر , حالة نفسية ضيق الصدر يشعر والقران فعلا تدبروا معي في التعبير وعظمة التعبير قال

(وَمَنْ يُرِدْ أَنْ يُضِلَّهُ يَجْعَلْ صَدْرَهُ ضَيِّقًا حَرَجًا كَأَنَّمَا يَصَّعَّدُ فِي السَّمَاءِ كَذَلِكَ يَجْعَلُ اللَّهُ الرِّجْسَ عَلَى الَّذِينَ لَا يُؤْمِنُونَ )
لماذا؟
(كَذَلِكَ يَجْعَلُ اللَّهُ الرِّجْسَ عَلَى الَّذِينَ لَا يُؤْمِنُونَ)
يتصعد في السماء فعلا العلم كشف لنا الانسان كلما يصعد في طبقات الجو العليا تقل نسبة الاكسجين فيضيق التنفس عنده , تمثيل واضح مثال واضح وهو فعلا هو فعلا هكذا الانسان يضيق صدره بالكفر , يضيق صدره بعدم الايمان بالله يشعر بالحرج بالضيق بالالم , الم نفسي من تخبط لان الصدر لا يتسع ولا ينشرح الا بتصحيح العلاقة مع الله عزوجل , ولذلك امتنى على نبيه عليه الصلاة والسلام فقال
(أَلَمْ نَشْرَحْ لَكَ صَدْرَكَ)؟
شرح صدره بأي شي ؟
بالقران
ولكن كان قبل ذلك غير منشرح بأي شيء لانه كان يبحث عليه الصلاة والسلام وفي غار حراء قبل نزول القران , عن ذلك الايمان الذي يجيب على كل الاسئلة التي كانت في ذهنه عليه الصلاة والسلام وهو يتدبر ويتأمل فالكون من حوله , الايمان انشراح للصدر حقيقي والبعض قد يقف عند الاية ويقول ولكن الله يقول
( يُرِدِ اللَّهُ أَنْ يَهدِيَهُ)
فماذا لو ان الله ما اراد؟
الاية اجابت قال
(يَجْعَلُ اللَّهُ الرِّجْسَ عَلَى الَّذِينَ لَا يُؤْمِنُونَ)
لابد ان يكون لدي استعداد للهداية حتى يهديك الله عزوجل , الاية تتحدث عن اؤلئك الذين لا رغبة ولا استعداد ولا اي مجال لديهم لان يستمعوا لذلك المنهج الى ذلك الكتاب العظيم , هم لا يريدون ذلك هنالك حوائل هناك حواجز حالت بينهم وبين ذلك النور, بمعنى اخر انت حين تكون جالسا في غرفة او في مجلس والمجلس فيه شبابيك نوافذ وانت اغلقت النوافذ كيف يأتيك الهواء؟ كيف يدخل عليك النسيم العليل ؟ انت اغلقت النوافذ افتح النوافذ كذلك القلب كذل الايمان وانشراح الصدر به افتح منافذ الادراك افتح وسائل الادراك , وسورة الانعام من اكثر سور القران تركيزا على تشغيل وسائل الادراك سمعا وبصرا وعقلا وقلبا.


تحريك افتح منافذ الادراك استمع , وحين تستمع للقراء لا تستمع بقلب لاهى او غافل او ساه او معرض , هو قرر في ذات نفسه الا يسمع لهذا القران , اسمع اقبل عليه اقبل عليه بقلب منشرح قلب بنفس منفتحة بنفس تريد الهدى , انت حين تدعو الله عزوجل والمسلم أومر ان يقرا سورة الفاتحة في كل ركعة يركعها , انت تدعو الله عزوجل ليل نهار اهدنا الصراط المستقيم , والله سبحانه وتعالى يجيب الدعاء ولكن كن متأكدا وانت تدعو بهذا الدعاء ان يكون القلب مقبلا على الله وقت الدعاء مريدا فعلا للهداية

سافر إلى الله تلقى ما تُأمّلهُ


لا تخشَ دنياك إنّ الله كافِلُها




روائع البيات لـ د/ رقية العلواني سورة الأنعام122-126 1192911.jpg&key=

انت تطلب الهداية وتقول بلسانك اهدنا الصراط المستقيم اطلبها بقلبك سل الله عزوجل بقلبك بعمق الاحساس من قلبك ان يهديك وسيهديك الله سبحانه وتعالى , ولذلك قضية

(فَمَن يُرِدِ اللَّهُ أَن يَهْدِيَهُ)الانعام 125
حلت في نفس الاية اذا الانسان لا يريد الهداية لنفسه لا يسمع لا يبصر لا يتدبر في ايات الله لا فالكون لا فالنفس ولا يسمع القران الا وقلبه لاهٍ اوساهي كيف يريد الهداية هذا !
انت امامك فالطريق نحن الان حين نسير فى الشوارع والطرق هناك علامات مرورية اذهب يمين اذهب يسار العلامات موجودة ولكن اذا قرر الانسان ان لا يمشي وراء تلك العلامات هلا ممكن ان يهتدي الى الوجهة التي يريدها وهو لا يسير وفق العلامات ؟ لا .

هذا هو القران هذا هو المنهج , انت تريد الانشراح تريد النور في حياتك ان يدخل افتح افتح المنافذ للادراك سر وراء ذلك النور, اما ان ترى النور ولكن لا تحرك ساكنا ولا تحاول ان تقترب منه او ربما حتى تغلق وتحول بين ذاتك وبين وصول النور اليك , كيف يصل النور؟


وتدبروا معي قال الله تعالى
( وَهَذَا صِرَاطُ رَبِّكَ مُسْتَقِيمًا قَدْ فَصَّلْنَا الْآيَاتِ لِقَوْمٍ يَذَّكَّرُونَ (126)الانعام )
تدبروا فالربط فيما نقول وفي هذه الايات العظيمة صراط ربك مستقيمَ الصراط هنا هذا هذا اسم اشاره للقريب امامك الطريق مستقيم فصله لك , بمعنى اخر ان لا يمكن ان يكون هناك انشراح فى الصدر وفي حياتك وفي قلبك واتساع بدون ان تتبع الصراط المستقيم ولو طفت الارض شرقا وغربا .


بعض الاشخاص حين تضيق صدورهم ونفوسهم يعتقدون ان الترويح والترفيه يحل القضية , فعلا ممكن ولكن كذلك لا ينبغي ان ننسى قبل ان تبحث عن الترويح والترفيه والتنزه وقضاء الاوقات بالاجازات والسفر وتسافر بعيدا ابحث في اعماق قلبك وصدرك عن اسباب الضيق , اذا بحثت عن اسباب الضيق فعلا في داخل نفسك فوجدت ان تلك الاسباب تتعلق بعلاقتك مع الله .
صحح العلاقة وسافر الى الله الى ربك قبل ان تسافر بعيدا في مشارق الارض ومغاربها .

قلبك معك اينما سافرت واينما حللت , فكرك معك اينما سافرت لا يتغير ولكن انت غيره وفق المنهج الذي جاء به ربي سبحانه وتعالى , لهؤلاء الذين يمشون على صراط مستقيم في الدنيا جاء بالثمرة شرح الصدر
صدور منشرحة , قضية شرح الصدر قضية في غاية الاهمية قد يكون الانسان فقيرا معدما تعيش اسرة كاملة في بيت جدا صغيرة من غرفة اوغرفتين
ولكن قلوبهم منشرحة الصدور منشرحة, باي شي ؟
بتلك العلاقة بحسن الظن بالله عزوجل جميل التوكل عليه بنور اليقين به , وقد يسكن الانسان قصرا متعدد الطوابق والغرف متسع جدا ولكنه يكاد يختنق تحت جدرانه واسقفه .



اسلاميات










الكلمات الدلالية (Tags)
لـ, الأنعام122-126, البيات, العلواني, د/, رقية, روائع, سورة

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

الانتقال السريع


الساعة الآن 03:55 PM


Powered by vBulletin® Version 3.8.11 Beta 4
Copyright ©2000 - 2024, vBulletin Solutions Inc.
new notificatio by 9adq_ala7sas
User Alert System provided by Advanced User Tagging (Lite) - vBulletin Mods & Addons Copyright © 2024 DragonByte Technologies Ltd.

خيارات الاستايل

  • عام
  • اللون الأول
  • اللون الثاني
  • الخط الصغير
  • اخر مشاركة
  • لون الروابط
إرجاع خيارات الاستايل