منتدى كنتوسه  

منتدى كنتوسه > منتديات الثقافة والمعلومات العامة > المنتدى الأدبي > قصص - حكايات - روايات

عــودة الــقـزع قصة قصيرة 2019



إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
11-04-2018, 03:59 AM   #1
ام رونزا
~![ســـــت بـــ100 راجــــل]!~
 
الصورة الرمزية ام رونزا
 
تاريخ التسجيل: Sep 2018
رقم العضوية: 8
المشاركات: 420
ام رونزا is on a distinguished road
عــودة الــقـزع قصة قصيرة 2019

عــودة الــقـزع قصة قصيرة 2019 kntosa.com_17_18_153
عــودة الــقـزع
عــودة الــقـزع قصة قصيرة 2019 kntosa.com_04_18_154

عــودة الــقـزع قصة قصيرة 2019 3dlat.com_28_18_1a77
،،
" مع كـل نهاية بزوغ القمر .يستقبل كلآ منا بداية فجرآ جديد ...بـجانب شمس ساطعه مع نهار دافئ .. حتي يعود " جـاسر " بطلنا المتعجرف . ذو شخصيه حازمه . يبدو علي ملامحه الوسيمه .. سيوف التأفف و الإقتناء .. علي الرغم من إلتفاف حواء إليه . وممُارسة كل منهم اللين و الإنجذاب نحوه . و هـذا عائد .. علي رسم ملامحه الوسيمه . و جسده الصلب فقط ! ولكن فى القلب . لا شئ يُسمي عنده بالحُب و التعاطـُف نحو الجنس الأخر .. يعيش فى أسوء الأحـوال . لا يملُكـ نقودآ كافي حتي يُنفق علي زوجته الجميله ذو ملامح شرقيه جاذبه
"سـجود "
الفتاه التى كانت تُرغب فى الزواج منه . مُنذ لقائهما الأول فى الصفوف الدراسيه بـجامعة القاهره ..حيث جذبت إنتباه " جـاسر " بطلنا المُتذمر . صاحب هواية الرمايه . التى يُمارسها مُنذ الصغر ..عشق ملامحها الرقيقه . اخلاقها المُتعاله ..
ولكـن ! كان الصعاب فى الأمر . بأن " سـجود " بطلتنا المُبتلاه من عائله ثريه . يمتلكـون من جميع الأشياء النصف ..
حتى رفض الإرتباطـ بها فى بادئ الأمـر لـ عدم . إنالة حبيبته ما تُريده ..حتى قبل الخمس سنـوات .. و سط الحرم الجامعي .. وقفت " سـجود " الجميله .. أمام المُتعجرف " جـاسر التركـ "
تُلقي إليه كلماتها الـرقيقه الحزينه العاشقه .. قـائلآ )

عــودة الــقـزع قصة قصيرة 2019 3dlat.com_28_18_1a77
،
" سجود " أنا عملت معاكـ كُل محاولاتي . و إنت بترفض .. معني كده إنكـ مش باقي عليا يا جاسر !!
ـ جاسر بتنهد و خلع نظارته الشمسيه " سجود . أنا لو مجوزتكيش . إعرفي بأن أنا مش هتجوز خالص . و إنتى عارفه حُبي ليكي قد إيه !!
ـ سجود ببُكاء ساخر " أه فعلآ ! بأمارة إنكـ بتتهرب كل شويه منى. وحجة حضرتكـ دايمآ ليا بإنكـ فقير و انا غنيه . و مش عاوز ترتبط بيا علشان مذلكش فى يوم ..
و للأسف !! مش واثق من حُبي ليكـ و قد إيه انا بعشقكـ فعلآ

ـ جاسر بغضب " سجود أرجوكي . بلاش تتهمينى بـ حاجه مش فى دماغي اصلآ !
،
( تـابع بعشق حزن )
ـ سجود انا بحبكـ . ومحبتش غيركـ و الله العظيم . كل البنات إللي عاوزني ركنتهم علي الـرف علشانكـ ..لكن لو إجوزتكـ . مش هتعرفي تعيشي فى المستوى إللي كُنتي عايشه فيه مع أهلكـ ولا أأ
ـ فقاطعته سجود بغضب " مين قالكـ إن انا محتاجه حاجه من أهلي !! أنا خدت منهم كُل حاجه . و انا وحيدتهم و عايزين يفرحوا بيا بأي شكل . مش بنبُص علي مظاهر و لا شركات ولا فلـوس و الله . كُل إللي عاوزينه بس . إن حد يحبنى بجد و يكون طمعان فيا . مش فى فلوسي
ـ جاسر بحزم " و ده إللي من نحيتى ليكي يا سجود . وربنا عالم بـده
ـ سجود ببتسامه عاشقه و قبضت علي يده بـشده مُطالعه إلي أعينه العٍسلي " عارفه يا حبيبي و الله . أنا بحبكـ يا جاسر و مش عاوز حد يلمسنى غيركـ . و لا أعيش مع حد غير معاكـ . و اخلف منكـ ..
،
( تـابعت بـحُب دافئ )
ـ عُمرى ما هزعلكـ و الله يا جاسر . و هحافظ عليكـ و علي إسمكـ . لو صدر منى اى حاجه تزعلكـ . و قتها يبقي ليكـ الكلام
ـ جاسر بحُب " سجود إنتى مش محتاجه تبررى لى حاجه . لإن عارف و مُتأكد من حُبكـ ليا ..
لكن أنا طبعى وحش . مش بسمح لحد يشوف نفسُه عليا . مبحبش حد يجى علي كرامتى أبدآ . حتى لو من شخص بحبُه . وقتها بـ دوس علي الكُل . و ممُكن فى الوقت ده تكرهينى . و انا مش عاوزكـ تكرهينى يا سجود

ـ سجود ببتسامه جاذبه " لو كرهت العالم كُله . عُمرى ما أكرهكـ أبدآ يا جاسر
عــودة الــقـزع قصة قصيرة 2019 3dlat.com_28_18_1a77
،
( لا يستطيع " جـاسر " العيش بدونها . أتقن فى هذا الوقت بأنها ملكته . و ملكة عرش ذاته . ولكن مازال علي سجيته التى تربي بها مُنذ الصغر . رفض أي شخص إنالة بـشئ مُطلب . يُنفق . و يرفض النفاق عليه ..حتى بعد مرور الوقت المطلوب . بعد تخرجهم من جامعة القاهره شُعبة تجاره .
تم مراسم زفاف ابطالنا " جاسـر " و " سـجـود " تحت سعادة كُل منهما . بعد موافقة أسرة سجود علي " جـاسر " بطلب الزواج من نجلتهما المُدلله .على الرغم من فقر حاله إلا ! إستقاء سجود به . و نظرة السعاده فى أعينها . جعلوا أسرتها يوافقون علي الزواج من حبيبها ..
........
علي فراش العُرس . ذو الأثاث القديم الكلاسيكي . الذي تم إختياره بُنائآ علي رغبة " جـاسر " بجانب تقلص المال معه ..
يجلس عاريآ الـصدر . يقُبل حبيبته بـعشق تام .
لمست شفتيه الناعمه وهي تلف ذراعيها حول عنقه . الذي به نوع من السلاسل الفضه . مما قبضت عليه " سـجود " برقه مُفرته قائله إليه )

،
ـ سجود بـرقه " جاسر
ـ جاسر ببتسامه عاشقه و يُقبلها " عيون جاسر
ـ سجود بتساؤل " إنت ليه دايمآ بتلبس سلاسل . حرام يا حبيبي و الله
ـ جاسر بغمزة عين " طبعي كده و إستايلي من صُغري .. ده غير إن إللي يلبس فضه فى الدُنيا يتحرم منها فى الأخره . و انا مش عاوزاها فى الأخره
ـ سجود " أيـوه يا حبيبي بس أأأ
ـ فقاطعها بـحزم " سجـــود !! أنا مش عاوز كلام فى الموضوع ده نـهائي .
ولا عاوزاني أزعل منكـ !!

ـــ
( رد فعلها فى هذا الـوقت . كان الصمت بالفعل . فـ هي تعلم طـبع هذا المُتعجرف . ولكـن ! ما زالت تعشقه و بـشده
عــودة الــقـزع قصة قصيرة 2019 3dlat.com_28_18_1a77
،
( تجلس يومآ أمام التـلفاز . تضع رأسها علي قدم حبيبها . كان يلعب فى خصُلات شعرها الغزير ..يُشاهد تاره . و يُقبلها تارة أخُري ..
حتى تحدث إليها قـائلآ )

،
ـ جـاسر " سجود
ـ سجود برقه " نعم يا حبيبي ؟
ـ جاسر " انا من بُكره إن شـاء الله . هاجى من الشغل علي 9 كده
ـ سجود و إعتدلت فى جلستها بحُزن " إيــه !! ليه يا جاسر
ـ جاسر بتنهد " خدت عمل إضافي فى الـبنكـ . علشان المُرتب يذيد
ـ سجود بحُزن " بس كده حرام و الله يا جاسر . انا طول اليوم قاعده لـوحدى . وما بصدق تيجى الساعه 6 . علشان تقعُد معايا . و أطمن و أنا فى حضُنكـ
ـ جاسر ببتسامه حزنه و يُقبلها من رأسها " معلش يا حبيبتى . إستحملى . أنا لازم أجى علي نفسي علشان أقـدر أوفر لكـ الحياه إللي كُنتى عايشاها فى بيتكوا . و كمان علشان أجب لكـ عربيه بدل إللي حرمتها منكـ السنه إللي فاتت .. ده غير إن أنا أنانى علشان مخليكى تأجلى حملكـ لحد دلوقت . بسبب إن أنا مش هقدر أصرف عليكم
ـ سجود بحُزن " يا حبيبي و غلاوتكـ عندى أنا ما عايزه عربيات ولا عايزه أى حاجه .. أنا مش بروح غير عند اهلي بس . و فيها إيه لما أركب مواصلات ..
و كمان علي الحمل . انا مش زعلانـه . مش مُهم أخلف رغم إن نفسي من زمان أخلف منكـ . بس خلاص طالما دى رغبتكـ مش هعارضكـ عليها

ـ جاسر ببتسامه و يُقبل يدها " و الله العظيم عارف إنكـ أصيله و بتحبينى . بس معلش سبينى علي راحتى
ـ سجود " يا جاسـر . أنا نصيبي فى البنكـ من فلوس بابا . كبير جدآآآ . مليش إخـوات و كُل ثروتة ليا أنا . إحنا ممُكن يا حبيبي ناخد منُهم و أأ
ـ فقاطعها بغضب مما إنتفضت أثر رخاوة صوته " لأ . لأ .. قُلت لكـ مية مره . فلوسكـ دى مُحرمه عليا لـ يوم الدين . مش أنا إللي أصرف من فلوس مراتى يا سجود
ـ سجود بـدموع خانقه " يا حبيبي و الله مش قصدى . أنا بقول إن دى فلوسي أنا و أأ
ـ فقاطعه بغضب مرة أخُري " أهو إنتى قُلتى . فـلوسكـ إنتى . إصرفي منها عليكى .. انا لأ ..
مفــــهـــوم ؟ !!
ـــ
( نظرت إليه بـتوجس تام و حُزن . ماذا تفعل وصت هوجة رخاوة صوته . و غروره المُعتاد . لـيس كبرياء أو عزة نفس . ولكن غرور بالفعل .. حتي لا يعترف بـهفوته و غلطه الدائم أمام الفراشه البريئه " ســجـود "
عــودة الــقـزع قصة قصيرة 2019 3dlat.com_28_18_1a77
،
( ظـلت عدة ايام . تجلس وحيده فى المنزل . تنتظر عودتة من العمل .. حتى لا تُطعم ذاتها . إلا بـرفقته . كانت تُشعر بالسعاده و هى تتناول الطعام بالنظر إليه . وهو أيضآ . ولكن الطبع يغلب التطبُع . كما يقولون فى الأساطير الكلاسيكيه . ذو عهد مر منُذ زمن بعيد ...
حتى كان يقف بالـشرُفه ليلآ . يُنفس دخان سيكارته .. مما وجد من تُعانقه من الخلف بـدفئ و عشق ممزوق من القلب . حتى إلتفت إليها ببتسامه الجاذبه قـائلآ إليها .. )
ـــ
ـ جاسر " سـجود !! جيتى بدرى يعنى من عند مامتكـ !!!
ـ سجود ببتسامه عاشقه ولفت ذراعيها حول رقبته " أنا مكُنتش اصلآ عند ماما يا جاسر
ـ جاسر بنظارت عبثه " أمُال كُنتي فين يا سجـود ؟
ـ سجود ببتسامه و قبلته من شفتيه " غمض عينكـ الأول و إنت تعرف
ـ جاسر بتنهد غاضب " سـجـــود . هتقولى كُنتي فين ؟ ولا مش هيحصلكـ طيب !!
ـ سجود بخبُث وقهقهت بـرقه بالغه " هههههة . هقولكـ و الله العظيم . بس غمض برضُه عينكـ الأول
ـ جاسر بنفاذ صبر" اللهم طولكـ يا روح ..
،
( تــابع وهو يغُلق جفونه )
ـ أهـــو . خلصي وقولى
ــ
( وضعت " سـجود " مفتاحآ ذهبيـآ أمام أعينه . حتي إبتسمت بـعشق تام . قـائلآ بـصوت هادئ )
،
ـ سجود " فـتح بقـي
ـ جاسر و أتي الضوء إليه مرة أخُري قائلآ بتساؤل مُندهش وهو ينظُر إلي هـذا المُفتاح " إيـه ده ؟
ـ سجود ببتسامه عاشقه وقبلت وجنتيه " كُل سنه و إنت طـيب يا حبيبي .. الـنهارده عيد ميلادكـ
ـ جاسر متذكرآ " أوبـــا .. هههة تصدقي و الله ناسي .. و إنتي طيبه يا حبيبة قلبي يارب
،
( تــابع )
ـ بس مقلتليش برضُه إيـه ده ؟ و إيه دخل ده بسؤالي عنكـ !
ـ سجود ببتسامه " بُص كده فى الـشارع . هتلاقي عربيه ادام البيت بالظبط لونها أسمـر وكبيره .
ـ جـاسر و نظر إلي " أهــا فعلآ . شكلها حلو أوى
،
( تــابع بخبُث متسائل )
ـ مـالها بقي العربيه دي ؟ !
ـ سجـود بعشق تام " دي gtsrs911
أحدث أنواع العربيات فى القاهره . هدية عيد ميلادكـ يا حبيبي

،
( إقتربت إليه حتي تُعانقه . مما دفعها بـقوه إلي الخلف . قـائلآ بـغضب تام وغرور مُعتاد )
،
ـ جـاسر " مين قالكـ اصلآ إن انا عاوز عربيه . مين قالكـ تتصرفي من دمـــــاغكـ !!
ـ سـجود بإندهاش تام و ترقرقت الدموع داخلها " جج ج جـاسر أأ أنا مم معملتش حاجه . أأ أنا بس كُنت عايزه أفرحكـ و أأ
ـ فقاطعها بـغضب و أحاديث كاذبه " و تذلينى . و تشوفي نفسكـ عليا ! . و إنتي عارفه إن بكــره الإسلوب ده .. مش كده ؟.
ـ سجود ببُكاء وصوت مُتطقع و إنقلبت سعادتها إلي حُزن " جج جاسر . و الله العظيم ما أقصد حاجه .. أأ أنا كتبتها بإسمكـ يعنى تعتبر بتاعتكـ . انا مليش فيها حاجه . لل لو زعلان . ممُكن تعتبرها سُلفه . و إبقي سدد لى حقها فى أي وقـت
ـ جـاسر بـغضب تام كاد أن ينفجر " إخــرسي . انا مش عاوز منكـ حاجه . مش أنا إللي مراتي تصرف عليا يـا مــدام . عاوزاني أركب عربيه بـ فلوسكـ . و اصحابي عارفين إن إللي جاي معايا علي قد إلـلي رايح .و طبعآ هيعرفوا بإنها بـفلوسكـ إنتى . ووقتها أبقي سواق الهـانم ..
،
( تـابع علي غير إرادته من احاديث )
ـ إنتي إنـسانه متخلفه . معرفتيش تحافظي علي حُبي ليكى . ولا عرفتى تفهمينى . تعرفي إن الحاجه دي بضايقنى . وتعمليها , لإنكـ إنسـانه غــبــيه
ـ كفـــــــــايه بــــــقــي
...
( كـان هذا صوت " سـجود " التى تحدثت إليه بـغضب باكي تام . تشعر بضيق بـداخلها مُنذ زمن . و ارادت أن تنفجر بما بها من غضب نحوه . وإنالة عدم الكـرامه إليها )
ـ حرام عليكـ . إنت إيه يا أخي مبتحسش ! .. معندكش دم .. أعملكـ إيه علشان أرضيكـ !!
ده انا مستحمله منكـ إهانات من وقت جوازنا . و أقول معلش . عدى علشان بحبكـ .يارتها كانت عزة نفس منكـ !! . إلا إنك واحد مغرور .. رفضت كُل إللي إتقدمولى علشانكـ . علشان ابقي معاكـ .
وأهو ربنا عاقبني علشان إشتريت لكن إنت بعتني ..
ربنا يكسر بـخاطركـ زى ما كسرت بـخاطرى دلـوقت . وربنا وحده يعلم بـنيتى معاكـ .. .. بس كفايه لحد كده . انا جيت علي نفسي كتير علشانكـ . سمعت إهانات و قلة ذوق منكـ . برضُه علشانكـ .
نزلت من سابع سما لـ سابع أرض . بـرضُه علشانكـ .
و مفيش مُقابل لـ كل ده منكـ ليا ..
ده أنا أقل كلمه منك حلوه بتفرحنى ..
الكرامه متبقاش بالشكـل ده ! لازم تفرق بين كُل أفعالى معاكـ حُب . مش علشان أكسر عينك و أذلكـ زى ما بتقول ! .
حرمتنى من الخلفه . و تعبت برضُه بسببكـ .. عُمر الفقر ما كان عيب . لكن قلة الذوق و عدم المشاعر هى إللي أكبر عيب و غلطه الواحد ممُكن يعيش فيها .
تلت سنين و متغيرتش يا جـاسر ... و للأسف إنت فعلآ إللي معرفتش تفهمني

،
( تـابعت بحزم باكي تام )
ـ طـــلقـني
ـ جـاسر بإندهـاش و حُزن اثر حديثها السابق " إيــه !! إنتي بتقولى إيه يا سجود !!
ـ سجود بحزم تام " سجود بتاع زمان ماتت خـلاص من اللحظه دي .. و من دلـوقت هرجع تاني لـ بيت أهلي . بيتى فعلآ إللي حسه بيه بـكرامه . مش ذُل و أرف زي هنا . مش مع أشخاص . مغروره ذيكـ . مبتحبش غير نفسها و بس ..
.....
( تـابعت وهي تذهب إلي الغُرفه . حتي تلملم أشيائها .. مما سد عليها الطريق قـائلآ بـ لهفه )
،
ـ جاسر " سـجود .. إنت إيـه إللي جرى لكـ .. التناقش ما بنا ميبقاش بالشكل ده !
ـ سجود بغضب ونزعت قبضت يده نحوها " نـزل إيـدكـ . ملكش دعوه بيا من الساعه دى . أنا گُنت عايشه فى أرف معاكـ . بسبب إسلوبكـ الرخيص إللي مش عارف تتعامل إزاى مع مراتكـ ! ..
طلقنى يا جاسر . طلقنى و إلا و الله ما هتشوف منى غير كُل ذل فعلآ . فى المحاكم

ـ جاسر بـغضب " سجود . انا بحبكـ . و مقدرش أطلقكـ بسبب سوء تفاهم بسيط زى ده و أأ
ـ فقاطعته بغضب و بُكاء " كسر الخاطـر عندكـ . بقي سوء تفاهم بسيط !!!!
ـ جـاسر بتنهد و مسح علي شعره بـقوه " أنا أسف يا سجود أنا و الله العظيم بحبكـ ووأأ
ـ فقاطعتها وهى تذهب و تحمل حقيبتها فى يدهـا " مفيش كلام ما بـنا . و طلقنى يا جــاسر . طــــــــــــلقــني بقولكـــ
ـ جاسر بـغضب و تنهُد سريع " إنتى طالق يا سـجود
عــودة الــقـزع قصة قصيرة 2019 3dlat.com_28_18_1a77
،
( الـوقت مر بـصعوبه بـالغه علي أبطالنا ..يفتقد كُل منهما الأخر . خـاصة " جـاسر " شعر فى هذا الـوقت بإحتياجه إليها ..
حتى جلست " سـجود علي فراشها من الحرير .. فى بيت أسُرتها .
تبكـي بـصمت تام . تحترق بـداخلها الالاف الـمرات ..
ماذا فعلت حتي يكون هذا جزائها ؟
دلـفت إليها ولدتها فى نهـاية النهار ...
جلست أمـامها علي الفراش متُنهدآ إياها قائله )

،
ـ دولت " سـجود
ـ سجود بصوت باكى خانق " أيـوه يا ماما !
ـ دولت بحُزن " و اخرتها يا سجود ! تلت شهور .. إنتى لا بقيتى تاكلي ولا تشربي من وقت طلاقكـ من الزفت ده و أأ
ـ فقاطعتها سجود " أرجوكي يا ماما . بلاش علشان خاطرى تجيبي سيرته . ربنا يسهل له بقي
ـ دولت بـغضب مگتوم " فى كلمتين كتماهم جوايا من وقت ما وافقت علي جوازك انا و ابوكـي من إللي إسمه جاسـر ده . و جه الوقت إللي أقولهملكـ . علشان خلاص كده كتير علي نفسكـ
ـ سجود ببكُاء فقط " ــــــــــــــ
ـ دولت بحزم تام " الـراجل إللي ميقدرش مراتُه و يكسر بخاطرها . و يحسسها دايمآ إنها قُليله حتي لو مكانتها كبيره عند الكُل ! تبقي كبيره عليه أوى كلمة راجـل ..
ربنا مش بيرضي بالظلم .. إللي ميخلكيش نور في عينُه . متخلهوش تراب تحت رجليكي .. و انا كُنت عارفه بإن ده هيحصل ما بنكـوا . . بس صعبتى عليا و وافقت عليه .
انا لو شايفه بإن ده إنسان عندُه عزة نفس و كرامه ! أقـول معلش . معذور . وفيها إيه .
لكـن ! ده إنسان مشفتش فى غروره و لا قلة ذوقه

ـ سجود بـغضب باكي " ماما . أرجوكي انا مش عايزه اسمع كلام فى الموضوع ده . و الله لو هموت ما هرجع له تاني .. و لو كُنت بفكر فيه . ف دي حاجه غصب عني . متعاقبنيش بـ حاجه مش بإيدى أمنعها ..
جـاسر كان صفحه فى حياتي و إتقفلت . و للأسف هو إللي قفلها ..
انا عملت إللي عليا و ذيـاده معاه . و أعدي و اقول مش مهُم . كفايه إن أنا فى حضُنه . حرمت نفسي من الأطفال . قُلت مش إشكال . جايز عايز يوفر لنا بعد كده مُستقبل كويس و حياه مضمونه ..
لكن توصل بـكسر خاطرى . ويكسفني !!! و يتهمني بإن بــذله !!
لأ يا مامـا .. مبقاش سجود رائـف . إلا و ذليتـه فعلآ

عــودة الــقـزع قصة قصيرة 2019 3dlat.com_28_18_1a77
،
( كـان بـ مكان عمله .. يُشرد بها بالفعل . نادمآ عما فعله بها .. قائلآ فى مُخيلته )
،
ـ جـاسر " سجـود واحشتني بجد . تلت شهور بعيد عني .معرفتش قيمتها فعلآ غير دلـوقت .. مش عارف أوصلها و مكسوف اوريها وشي ..
بس ليها حق . إللي أنا عملتُه فيها مكنش كفايه إنها تكرهني و بس ! . لأ . دي تمحينى من حياتها تمامآ . بعد كُل الحُب ده !!

،
( تـابع بـحُزن تـــام )
ـ واحشـتني
..
ـ إلحق يا مستر جاسر

ـ جـاسر و إنتبه إلي إحدي موظفي البنكـ " خير يا ممدوح فى إيـه ؟
ـ ممدوح بـلهفه عارمه " البورصه وقعت خـالص يا مستر جاسر .. و البنوكـ كُلها و الشركات هتفلس ... لـ فتره كبيره . و قُليل إللي هيلاقي شغُل فى الزمن ده تاني .. بيتنا إتخـرب يا مستر جـاسر
،
( و قـع الخبر كـالصاعقه علي جـاسر . حتي ضرب علي يده بالمكتب و بـغضب تام . علم فى هذا الـوقت بـ عقاب ربه إليه . بسبب الظلم الحاد إلي زوجته السابقه . الجميله " سجود رائف "
عــودة الــقـزع قصة قصيرة 2019 3dlat.com_28_18_1a77

،
( بـعد عدة أيام قليله . و إنهيار الوضع لدي جاسر . و إغلاق جميع الأبـواب فى وجنتيه ..
حتي لجأ إلي فكرة ما . بـها يتحدث بها مع حبيبته المفقوده إليه . و لـ وضعه مرة أخُري ......
........

أجـلب خط أخرى إلي هاتفه . و دعي ربه بأن يستمع إلي صوت حبيبته ..
وبالفعل بعد ثوان . إستمع إلي صوتها الرقيق الحزين قائله )

،
ـ الـــو
ـ جاسر بلهفه " وحياة أغلي حاجه عندكـ ما تقفلي يا سجود .. أرجوكي
ـ سجود بإندهـاش و سعاده بـ داخلها " جـاسر !!!
ـ جـاسر بحُزن تام " جـاسر إللي محبش حد غيرك . و لاهيحب حد قدكـ .. إللي الدُنيا جت عليه . انا خسرت كُل حاجه يا سجود . انا بقيت علي الحديده . ربنا خدت لكـ حقكـ مني .
ـ سجـود بإندهاش علي غير إرادتها " إنت بتقول إيــــه !!!! إنت كويس يا جاسر
عــودة الــقـزع قصة قصيرة 2019 3dlat.com_28_18_1a77
،
( تـقابلت معُه بعد النصف من الوقت .. فى إحدي الأماكن ذو رقُي عالي .. مما وجدته يجلس بحُزن تام . شاردآ لـ ابعد حد ..
حتي جلست امامه . وتلاشت ما حدث . مُتسائله إيـاه )

،
ـ سجود " جـاسر !! إنت كويس ؟
ـ جاسر ببتسامه حزنه للغايه " مكنتش عارف إنكـ بتحبينى للدرجه دي يا سجـود . و إنك هتيجى تقابلينى فعلآ
ـ سجود بحُزن و نظرت إلي إتجاه اخر " لـو سمحت يا جاسر . قولى كُنت عاوزني فى إيه ؟
ـ جاسر بتنهد حزين و مال جسده الجذاب إلي المام . خلع نظارته الشمسيه " الدُنيا إدتني ظهرها كـالعاده يا سجود .. بس المره دي أشد بقي و الضربه كانت قويه.
،
( تـابع بـعشق صادق فقده )
ـ انا بعشقكـ يا سجود . و الله العظيم ما حبيت فى حياتي غيركـ . انا عارف والله إن أذيتكـ كتير . و إستحملتى كتير مني . من إهانات و ذل و شتايم . بس برضُه بحبكـ . انا طول عُمرى متربي بإن محدش يشوف نفسه عليا . حتي لو حد بحُبه .. ولما جبتى لى العربيه . حسيت بإن عاجز مش قادر أسعدك زي ما إنتي دايمآ بتسعدينى يا سجود ..
كُنت هوافق علي أى هديه منكـ ليا . بس لما أقدر أردهالگـ . و اغلي كمان ..عرفتي ليه انا كُنت برفض أي حاجه منك يا سجود !!

ـ سجود ببُكاء هادئ و عشق بـ داخلها " إنت فاهم غلط يا جاسر . عمر الحُب ما كان بالهدايا أو بالعربيات . أو اى حاجه تخص بالفلوس !!
الحُب ده بيبقي إحساس . كفايه كلمة ربنا يخليكى ليا . دي عندي بالدُنيا كُلها . كفايه إحساسكـ بيا . وجودك جنبي اصلآ ده كان أكبر سعاده عندي .
مكنتش بحب أزعلكـ , و كنُت باجي علي نفسي كتير علشانكـ . بس زهقت جبت اخرى . أنا إنسانه مهما گان
خاصة بعد موضوع العربيه . و إنكـ خليت الجيران كُلهم يقولوا عليا بإن انا لا سمح الله جايبه لكـ مُخدرات فى بيتكـ . او جريمه

ـ جـاسر و قبض علي يدها فاجأه مما إرتكبت " سمحينى علشان خاطرى يا سجود . إنتي عندكـ حق فى كُل حاجه بتقوليها و الله . انا مش عاوز غير حُضنكـ بس ليا .. عيل و غلط يا سجود . إطُلبي مني أى حاجه أنفذهالكـ . اى حاجه تخليكى ضامنه بإن مش هأذيكى تاني بـ كلامي الجارح ليكى و القاسي ..
عاوزكـ يا سجود . عاوز اخلف منكـ . متحرمنيش منك علشان خاطرى ..
وهشتغل و هقبل أى حاجه تديهالى يا روح قلبي . و مُتأكد بإنكـ هتوافقي تعيشي معايا علي أى حال . لإنكـ بنت اصول يا سجود ..
وربنا يعلم إنك مكنتيش بتروحي من علي بالي من وقت إللي حصلي . وماما إهانتني جامد . و بابا و إخـواتي . كلهم بيحبوكي .
بس مش قد حُبي و غيرتي عليكى .. لما الاقيكى مع حد تاني غيرى

،
( تــابع بعشق )
ـ ونبي ما تحرمنى منكـ يا سجود .. إدينى فُرصه أخيره
......
( إرتباكـ بداخلـها من مشاعر مُختلطه . حائرة بين قلبها و عقلها . خائفه من مطاف بعيد المنال .. هل سـيعود إليها مرة أخُري أم !!!
أفاقت من شروده علي صوته الحزين قائلآ )

،
ـ جـاسر " سكوتك ده معناه إنكـ رفضاني فى حياتك تاني يا سجود !!!
ـ سـجود بتنهد حزين " لو عاوزني فعلآ اوافـق علي طلبكـ يا جاسر . و أرجع ليك تاني .. و أديكـ فُرصه اخيره ...
،
( تــابعت ببتسامه حزنه )
ـ تـاخد العربيه إللي جبتهالك فى عيد ميلادك . فى اليوم المشؤم .. وتبعها . لإنها بإسمكـ لسه . وتاخد فلوسها و تعمل مشروع ليكـ من جديد . العربيه هتجيب كتير .
و إعتبرها سُلفه . تسدد فلوسها ليا زي ما تحب و فى أى وقت . وهوافق أخد الـفلوس منكـ صدقنى .
وتبدأ حياتك من جديد . انا عاوزكـ سعيد و مبسوط فى حياتكـ دايمآ . وتوعدني أدام ربنا . إنك متهنيش ولا تضايقنى لما أجبلكـ اى هديه تعبر عن حُبي ليكـ .حتي لو بسيطه يا جاسر . خلي الحياه ما بنا مُبسطه وجميله

ـ جاسر ببتسامته الـجاذبه و قبل يدها " أوعدك أدام ربـنا بُكل حاجه حلوه هتيجى يا سجود . و هاخد العربيه و بـفلوسها هعمل مشروع خاص ليا لوحدي . و نخلف و نبدأ حياتنا من جديد ..
يا بنت الأصـول يا أغلي بنت فى الكون ..
انا كُنت مُغفل و أعمي فعلآ من حُبكـ ليا ..

ـ سجود ببتسامه عاشقه " بحبكـ يا جاسر
ـ جـاسر وقبل يدهـا بـعشق " وانا بمـوت فى نبضات قلبكـ يا سجودتي
...
#تـــمــت_بـحـمـد_الـلـه
عــودة الــقـزع قصة قصيرة 2019 bsmile (18).pngعــودة الــقـزع قصة قصيرة 2019 bsmile (18).pngعــودة الــقـزع قصة قصيرة 2019 bsmile (18).pngعــودة الــقـزع قصة قصيرة 2019 bsmile (18).pngعــودة الــقـزع قصة قصيرة 2019 bsmile (18).png
،
إنتهت قصتنا . بـموافقة بطلنا المُتعجرف بـالعيش مع حبيبته علي نمط الإسلوب اللين .وعودة القزع أى السحاب المُفترق . بين " سـجود , جـاسر "
أدم لا يكون شئ بـ دون حواء . و العكس أيضآ . ليس عبآ بان تُساند الزوجه زوجها فى وقت الـشده .
التعبير عن الحب بالأفعال . لا يكون تقليل من شأن الأخـر . فـ هو أمان و حُب للطرفين ..
تفهم زوجتكـ . و تفهمي زوجكـ .. بأن الكرامه فى الحُب لا تُعني رفض إسـلوب اى منهما بالتعبير بـ مشاعره الداخليه نحو الشخص الأخـر ..
نحن فى عالم تتقلص به المشاعر .. عندما تجده . تمسكـ به . وكُن علي يقين بأن هذا الشخص . يُريد إسعادكـ عاطفيآ . وليس ماديآ علي الإطـــلآق ........

عــودة الــقـزع قصة قصيرة 2019 kntosa.com_17_18_153

المصدر : منتدى كنتوسه - من قصص - حكايات - روايات

__________________




ام رونزا غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
2019, قصيرة, قصة, الــقـزع, عــودة

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

الانتقال السريع


RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

الساعة الآن 10:09 AM


Powered by vBulletin® Version 3.8.11 Beta 4
Copyright ©2000 - 2018, vBulletin Solutions Inc.
new notificatio by 9adq_ala7sas
User Alert System provided by Advanced User Tagging (Lite) - vBulletin Mods & Addons Copyright © 2018 DragonByte Technologies Ltd.